عمل تطبيق الكتروني ناجح

عمل تطبيق الكتروني ناجح
عمل تطبيق, تصميم تطبيق, برمجة تطبيق, انشاء تطبيق, بناء تطبيق, عمل تطبيق

لـ عمل تطبيق فانه من الضروري امتلاك تطبيق للمشروع الخاص بك نظرا لانتشار الهواتف والأجهزة الذكية،وبسبب تفضيل معظم المستخدمين العمل من خلال الهاتف الذكي بطريقة مباشرة دون اللجوء الى متصفحات عبر الانترنت.

خدماتنا
تصميم المواقع  تصميم تطبيقات   تصميم متاجر   تسويق الكتروني شركة سيو

عمل تطبيق الكتروني والمقصود به

وهو ما يطلق عليه برنامج التطبيق،فهو عبارة عن حزمة برامج الكمبيوتر التي تؤدي وظيفة محددة مباشرة للمستخدم النهائي في بعض الحالات لتطبيق آخر.

التطبيق عبارة عن برامج مثلها مثل معالج الكلمات التي تستخدم في العمل اليومي،فإذا كان عملك يعتمد على الرسومات فانك ستحتاج الى عمل تطبيق الرسومات المختلفة،وإذا كنت تعمل بالموسيقى فسوف تلجأ إلى استخدام برنامج موسيقي.

 يمكن أن يكون التطبيق مكتفياً ذاتياً مع مجموعة من البرامج،البرنامج عبارة عن مجموعة من العمليات التي تقوم بتشغيل التطبيق للمستخدم،يتم عمل تطبيق الكتروني بنفس شكل الموقع ويتم اضافته في سوق التطبيقات لكي يتمكن المستخدم من استخدامه علي الجوال.

عمل تطبيق الكتروني وكيفية عمله

بعد أن تقوم بعمل دراسة وافية عن عمل تطبيق،تأتي خطوة التنفيذ وتعد هذه المرحلة من أهم المراحل التي لابد التركيز عليها.

اولاً:التصميم

من أهم الأمور التي لابد من التركيز عليها عند عمل تطبيقات:

  •  لابد وأن يكون تصميم التطبيق غير معقداً؛لكي يتمكن أي مستخدم جديد من استخدام التطبيق بسهولة،فمن الأفضل لو تم اختبار التطبيق مع عدد من المستخدمين وذلك لملاحظة كيف يتعاملون مع تصميم التطبيق،وما المشاكل التي يواجهونها أثناء استخدام هذا التطبيق.
  • ضرورة استخدام التطبيق المتجاوب(Responsive design) وذلك لإنشاء تطبيق فعال ومرن وقابل للتعديل،بالإضافة إلى العمل على أنظمة مختلفة مثل نظام تشغيل أندرويد،ونظام تشغيل (iOS)،والتأكد من ضرورة عمله في مختلف الأجهزة.
  • استخدام الشبكات (Grid) في التصميم لكي نحافظ على تناسق تصميم التطبيق عبر صفحات متعددة.
  • تجربة التطبيق دون اتصال بالإنترنت لكي نتاكد من ان التطبيق يعمل بكل سهولة.

 

 ثانياً:التخطيط

فعند عمل تطبيق فلابد من التأكد من وضع خطة لعمله،وذلك عن طريق تحديد الهدف من التطبيق،رسم شكل بدائي للـ تصميم والشكل الذي سيظهر عليه التطبيق في النهاية،رفع التطبيق على المتجر بعد الانتهاء من عمل تطبيق فعال.

ثالثاً: بناء التطبيق

وذلك من خلال استخدام مواقع خاصة توفر أدوات تساعد على إنشاء التطبيق أو تعلم لغة برمجة جديدة لبرمجة التطبيق.

وايضا القيام بنشر التطبيق على المتجر والتسويق له من خلال دعوة المستخدمين لتنزيله علي الهواتف الخاصة بهم.

أنواع عمل تطبيق إلكتروني

هناك العديد من الأنواع المستخدمة لـ عمل تطبيق الكتروني علي الانترنت ومن هذه الأنواع:

تطبيقات الويب

هي إصدارات متجاوبة من مواقع الويب التي يمكن أن تعمل على أي جهاز محمول أو نظام تشغيل لأنها يتم تسليمها باستخدام متصفح الجوال.

تتشابه كثيرا تطبيقات الويب مع التطبيقات الأصلية ولكن يتم الوصول إليها عبر متصفح الويب على جهازك المحمول.

 فعند عمل تطبيق الويب لم تجدها تطبيقات مستقلة بمعنى؛الحاجة إلى تحميل وتثبيت التعليمات البرمجية في جهازك،إنها في الواقع مواقع ويب تستجيب لـ تكييف واجهة المستخدم الخاصة بها مع الجهاز الذي يعمل عليه المستخدم.

عندما تصادف خيار “تثبيت” أو عمل تطبيق ويب،فإنه غالبا ما يشير ببساطة إلى عنوان URL لموقع الويب على جهازك.

نوع واحد من تطبيق الويب هو تطبيق الويب التقدمي (PWA)،وهو في الأساس تطبيق أصلي يعمل داخل المتصفح،لمناقشة أعمق حول PWA.

التكنولوجيا المستخدمة: تم تصميم تطبيقات الويب باستخدام HTML5 و CSS و JavaScript و Ruby ولغات البرمجة المماثلة المستخدمة في عمل الويب.

ايجابيات عمل تطبيق ويب: لأنه على شبكة الإنترنت،ليست هناك حاجة لتخصيص لمنصة أو نظام التشغيل فهذا يقلل من تكاليف التنمية.

بالاضافة الى انه لا يوجد شيء للتحميل؛لن تشغل مساحة على ذاكرة جهازك مثل التطبيقات الاصلية،مما يجعل الصيانة أسهل-فقط ادفع التحديث مباشرة عبر الويب،فلا يحتاج المستخدمون إلى تنزيل التحديث من متجر التطبيقات.

سلبيات عمل تطبيق الويب: تطبيقات الويب تعتمد كليا على المتصفح المستخدمة على الجهاز،ستكون هناك وظائف متاحة داخل متصفح واحد وغير متوفرة على متصفح آخر،مما قد يمنح المستخدمين تجارب مختلفة.

 فعند عمل تطبيق الويب فإنها لن تعمل تماما دون اتصال بالإنترنت،حتى إذا كان لديهم وضع غير متصل بالشبكة،

سيظل الجهاز بحاجة إلى اتصال بالإنترنت لإجراء نسخ احتياطي للبيانات الموجودة على جهازك،أو تقديم أي بيانات جديدة،أو تحديث ما يظهر على الشاشة.

التطبيقات الأصلية

تم تصميم التطبيقات الأصلية خصيصا لنظام تشغيل الجهاز المحمول (OS) وبالتالي،يمكنك الحصول على تطبيقات Android mobile الأصلية أو تطبيقات iOS الأصلية،بعيداً عن جميع الأنظمة الأساسية والأجهزة الأخرى. 

ونظرا لأنها مصممة لمنصة واحدة فقط،لا يمكنك المزج والتطابق-على سبيل المثال،استخدام تطبيق Blackberry على هاتف Android أو استخدام تطبيق iOS على هاتف Windows.

التكنولوجيا المستخدمة عند عمل تطبيقات أصلية: يتم ترميز التطبيقات الأصلية باستخدام مجموعة متنوعة من لغات البرمجة التي تساعد علي عمل تطبيق،تتضمن بعض الأمثلة: Java و Kotlin و Python و Swift و Objective-C و React.

الايجابيات: بسبب تركيزها الفريد،تتمتع التطبيقات الأصلية بميزة كونها أسرع وأكثر موثوقية من حيث الأداء والكفاءة مع الأجهزة من أنواع أخرى من تطبيقات الجوال. 

تستخدم التطبيقات الأصلية واجهة مستخدم الجهاز الأصلي،مما يمنح المستخدمين تجربة عملاء أكثر تحسينا.

ولأن التطبيقات الأصلية تتصل بأجهزة الجهاز مباشرة،فإنها تستطيع الوصول إلى مجموعة واسعة من ميزات الجهاز مثل Bluetooth وجهات اتصال دليل الهاتف و camera roll و NFC وغيرها.

اقرأ عن تصميم تطبيقات الجوال

ومن سلبياتها: إن المشكلة مع التطبيقات الأصلية تكمن في حقيقة أنه إذا كنت بدءت في تطويرها.

لا يمكن إعادة استخدام الرمز الذي تقوم بإنشائه لمنصة واحدة على منصة أخرى هذا يدفع إلى ارتفاع التكاليف،بالإضافة إلى الجهد اللازم للحفاظ على التطبيق وتحديث مصدر البرنامج لكل إصدار.

وبعد ذلك،في كل مرة تقوم بـ تصميم تطبيق يكون هناك تحديث للتطبيق،يجب على المستخدم تنزيل الملف الجديد وإعادة تثبيته.

هذا يعني أيضا أن التطبيقات الأصلية تشغل مساحة ثمينة في مساحة تخزين الجهاز.

التطبيقات الهجينة

هي مجموعات من كافة التطبيقات الأصلية وتطبيقات الويب،ولكنها ملفوفة داخل تطبيق أصلي،مما يمنحها القدرة على الحصول على رمز خاص بها أو تنزيلها من متجر التطبيقات ذلك لـ بناء تطبيق متجاوب.

هذه هي تطبيقات الويب التي تبدو وكأنها تطبيقات أصلية،قد يكون لدي التطبيقات الهجينة:

  • رمز تطبيق الشاشة الرئيسية
  • والتصميم المتجاوب
  • الأداء السريع

حتى تكون هذة التطبيقات قادرة على العمل في وضع عدم الاتصال،لكن هذه التطبيقات حقا تطبيقات ويب مصنوعة لتبدو أصلية.

التكنولوجيا المستخدمة عند عمل تطبيق الهجين:تستخدم التطبيقات الهجينة مزيجا من تقنيات الويب وواجهات برمجة التطبيقات الأصلية.

ايجابيات عمل تطبيق الهجين:بناء التطبيق الهجين هو أسرع بكثير وأكثر اقتصادا من التطبيق الأصلي.

على هذا النحو،يمكن أن يكون التطبيق الهجين هو الحد الأدنى من المنتجات القابلة للتطبيق-وهي طريقة لإثبات جدوى بناء تطبيق أصلي.

 يتم تحميلها بسرعة،وهي مثالية للاستخدام في البلدان ذات اتصالات الإنترنت البطيئة،وتمنح المستخدمين تجربة مستخدم متسقة.

سلبيات عمل تطبيق الهجين:قد تفتقر التطبيقات الهجينة إلى القوة والسرعة،وهي علامات مميزة للـ تطبيقات الأصلية.

تكاليف عمل تطبيق إلكتروني

يمكن تسعير التطبيق الخاص بك عن طريق:

  • التكلفة

وذلك عن طريق حساب متوسط المبلغ الذي يتكلفه التطبيق،بالاضافة إلي تكلفة التسويق له،ثم تحديد مبلغ الأرباح المتوقعة من التطبيق ومن خلال ذلك سيتم اعطاء السعر الذي سيفرض على المستخدم.

  • الطلب

وذلك بواسطة دراسة الطلب على التطبيق،ومعرفة مدى استعداد المستخدمين للدفع مقابل عمل تطبيق إلكتروني.

  • القيمة

وذلك بواسطة تقدير القيمة الفعلية  التي يمكن للتطبيق اضافتها للمستخدم التي تجعله يتوجه لشراء التطبيق ودفع المال مقابل عمل تطبيق ناجح وفريد.

لـ عمل تطبيق يمتاز بالدقة والجودة لابد من تقدير سعر التطبيق مقارنة بأسعار التطبيقات المنافسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوي محمي من النسخ...